هولندا :”مهرجان ميزوبوتاميا” الثقافي يكشف ملامح دورته الثانية

هولندا :”مهرجان ميزوبوتاميا” الثقافي يكشف ملامح دورته الثانية
 
تنطلق فعاليات الطبعة الثانية من مهرجان ميزوبوتاميا الثقافي في مدينة لاهاي الهولندية في الثامن من أيلول / سبتمبر القادم بعرض فيلم ( الممثل وأنا ) في حفل الافتتاح للمخرج العراقي الكبير قاسم حَوَل، وهو فيلم وثائقي ( 65 دقيقة ) يروي علاقة صاحب ( بيوت في ذلك الزقاق ) مع الممثل مكي البدري الذي شارك في جميع أعماله السينمائية والتلفزيونية والإذاعية. الفيلم قصيدة سينمائية بامتياز تتيح للمشاهدين التعرف على كواليس أفلام حَوَل وذكريات معهد الفنون الجميلة، ويمكن اعتباره فيلما عراقيا خالصا في المنفى عن ثنائية المنفى والوطن واضافة نوعية وفنية وفكرية وتأريخية للسينما العراقية. ويتضمن حفل الافتتاح معرضا فنيا بعنوان ( هولندة بعيون عراقية ) بتوقيع الفنان العراقي محمد عكلة.
 
وتشهد فعاليات مهرجان ميزوبوتاميا قراءات شعرية تنتمي الى فضاءات جغرافية مختلفة، حيث يشارك الشاعر والسينمائي الفلسطيني – السوري المقيم في السويد فجر يعقوب، والشاعر المصري ياسر الزيات، والشاعران العراقيان خزعل الماجدي وعلي ابراهيم الصافي، والشاعر السوري عماد الدين موسى الذي يقرأ قصائده في رسالة مصورة عبر شبكة الأنترنت. كما وتتضمن فقرة ( بغداد-جنيف-لاهاي : قلب يرثي ويد تكتشف ) قراءة للشاعر السويسري برونو ميرسيير من مجموعته الشعرية ( آلام دجلة ) التي كتبها عن الحياة العراقية، ويشارك الشاعر العراقي عبد الزهرة زكي بقصائد مكتوبة من وحي مشاهداته وانطباعاته في عدد من المدن الأوروبية وقد ترجمت الى اللغة الانجليزية في وقت سابق.
وبموازاة هذه الفعاليات تشهد قاعة لاك تياتر حفل توقيع ديوان ( رأس في كيس ) للشاعر العراقي صلاح حسن وكتاب ( أيقونة السرد: دراسات في الرواية الإماراتية الحديثة ) للدكتور ذياب فهد الطائي
 .وضمن مشروع لاهاي طنجة يعرض المهرجان صورا فوتوغرافية وأشرطة فيديو عن أهم المعالم الثقافية في مدينة طنجة المغربية.
 
يذكر أن مهرجان ميزوبوتاميا استحدث في هذه الطبعة مسابقتين للأفلام العراقية والمغربية القصيرة على أن تمنح في نهاية الفعاليات لكل مسابقة جائزتي الجمهور والتحكيم. وقد تشكلت لجنة التحكيم لكلتا المسابقتين من الشاعرة التونسية لمياء المقدم، والسيناريست العراقي فائز صبري، والفنان المسرحي صالح حسن فارس.
 
وأشار مدير المهرجان الشاعر العراقي محمد الأمين الكرخي إلى أن ” نشاطات مهرجان ميزوبوتاميا تتميز هذا العام بتركيزها على العنصر الشبابي حيث يقدم جوائز تحمل اسم المهرجان للمخرجين الشباب في العراق والمغرب”.
ويقام المهرجان تحت رعاية بلدية لاهاي ومؤسسة صوت الشباب المتعدد الجنسيات ومؤسسة مسرح لاك تياتر.
 

تعليقاتكم